عكار مقلع الرجال… والقلب عالشمال

من مقلع الرجال، من عكار ارض الرجولة والكرامة والضيافة التقى المحاربون الأبطال على مأدبة غداء ليثبتوا ان حراكنا عنوانه التضامن والألفة والمحبة و هو بعيد كل البعد عن التفرقة بين ابناء الوطن.
مشهد اللهفة و الإشتياق لبعضهم البعض كان رائعا، نعم انهم رجال الشرف والتضحية والوفاء الذين تشاركوا في الدفاع عن لبنان والمحافظة على وحدته من كافة الاخطار . وقد برهنوا بان حراكنا هو صمّام امان هذا الوطن باللحمة التى تجلت اليوم في عكار وفي أماكن وفترات سابقة على مساحة الوطن.
ألف شكر للجنة عكار على هذا الاستقبال والتكريم والحفاوة، تحية لكم، فبوجود العقول والأفكار والنوايا الطيبة كتلك التي شهدناها اليوم، سيكون حراكنا من ارقى الجمعيات في لبنان.
عشتم، عاشت الهيئة الوطنية للمحاربين القدامى، عاش الجيش، عاش لبنان.
العميد مارون بدر

شارك برايك

قم بكتابة اول تعليق

%d مدونون معجبون بهذه:
التخطي إلى شريط الأدوات